الوضوح

شاركها

الجزائر توقف كاتبة فرنسية بسبب القبائل

الوضوح/أ.ف.ب

منعت الشرطة الجزائرية، السبت، الكاتبة الفرنسية دومينيك مارتر من تقديم كتابها في مكتبة في شرق البلاد، وأوقفتها مع عدد من الأشخاص وصاحب المكتبة لساعات عديدة، وفق ما أفاد الأحد مدير دار النشر وكالة فرنس برس.

وقال أرزقي آيت العربي، مدير دار نشر “كوكو” في بجاية، إن “الشرطة اقتحمت المكتبة مع بداية تقديم كتاب “منطقة القبائل المشتركة” ظهيرة السبت، وقامت بتوقيف جميع من كانوا في القاعة؛ بمن فيهم الكاتبة وزوجها وأنا وصاحب المكتبة. تمّ اقتيادنا إلى مركز الشرطة قبل أن يطلق سراحنا في الثامنة مساء (19,00 توقيت غرينتش)”.

وأشار مدير دار النشر سالفة الذكر إلى أن مارتر “في بجاية الآن، دون قيود على حريتها”.

ويروي كتاب “منطقة القبائل المشتركة” لمؤلفته دومينيك مارتر ذكرياتها كمدرّسة في منطقة مشدالة قرب بجاية في سبعينيات القرن الماضي. وتسترجع الكاتبة وجوها وقصصا عن تلاميذها وعن نساء ورجال تعرفت عليهم في المنطقة.

ووصلت الكاتبة الفرنسية دومينيك مارتر إلى الجزائر الأسبوع الماضي، وسبق لها تقديم كتابها وتنظيم بيع بالتوقيع في العاصمة “دون أية مشاكل”، وفق ما قال آيت العربي.

وأضاف المتحدث ذاته: “عُرض الكتاب في المعرض الدولي للكتاب نهاية السنة الماضية، وهو يباع في كل المكتبات بشكل عادي”.

وأوضح مدير دار نشر “كوكو” في بجاية أن الشرطة لم تقدّم أي سبب لمنع “تقديم الكتاب الذي لا يخضع لترخيص مسبق”، متسائلا: “كيف يتمّ عرض الكتاب في العاصمة دون مشاكل ويتم منعه في بجاية؟” الواقعة على بعد نحو 220 كيلومترا شمال شرق الجزائر.

وسبق لدار النشر “كوكو” أن تعرّضت مرات عديدة للرقابة، سواء بمنع كتبها أو منع ضيوفها أو منعها من المشاركة في المعرض الدولي للكتاب الذي تنظمه الحكومة. وقد أعلنت هذه الدار، في العام 2022، أن 12 من كتبها – معظمها تتناول مواضيع سياسية – منعت خلال معرض الكتاب في الجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *