الوضوح

شاركها

توقيف مغاربة باسبانيا ضمن شبكة لتهريب الحراكة وطالبي اللجوء

نشرت تقارير إعلامية محلية، أن السلطات الأمنية الإسبانية قامت بتوقيف أشخاص مغاربة لارتباطهم بشبكة إجرامية لتهريب المهاجرين السريين وطالبي اللجوء والحماية الدولية إلى عدد من الدول الأوروبية.

ونقلت التقارير ذاتها، أنه تم تفكيك الشبكة بالتنسيق مع محكمة التعليمات في العاصمة الإسبانية مدريد.

وأوردت ذات المصادر، أنه جرى توقيف ستة أشخاص يحملون الجنسية مغربية وآخرين يحملون الجنسية السورية.

وحسب المصادر، فإن المشتبه فيهم الموقوفين كانوا يدعون أنهم ينتمون لإحدى المنظمات التي تعنى بمساعدة اللاجئين، مشيرة إلى أنهم كانوا يستغلون أوضاعهم المزرية من أجل تحقيق ربح مادي.

وأوردت، أن عناصر الشبكة الإجرامية، كانت تستهدف المهاجرين السريين وتقوم بنقلهم من إسبانيا إلى دول أوروبية أخرى نظير مبالغ مالية.

هذا، وقد ذكرت المصادر، أن التحقيقات المتعلقة بنشاط هذه الشبكة لا تزال في مرحلتها الأولية، مبرزة أنه تم رفع السرية بشكل جزئي على وثائق الملفات المرتبطة بها.

وأشارت، إلى أنه تم وضع الموقوفين في مؤسسات سجنية متفرقة في إسبانيا، منها ألميريا و مورسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *