الوضوح

شاركها

ساكنة مدينة زايو تؤدي شعيرة صلاة عيد الأضحى بالمصلى الكبير بزايو – صور وفيديو

الوضوح.كوم

شهدت ساحة المصلى الكبير المتواجدة بحي سيدي عثمان يومه 10ذوالحجة 1445 الموافق 17 يونيو الجاري ابتداء من الساعة السابعة والنصف صباحا أجواء صلاة عيد الاضحى المبارك وسط خشوع رباني وأجواء صادقة بحضور حشد غفير من ساكنة المدينة التي توافدت بكثرة لتأدية شعيرة دينية كما في بقاع العالم العربي من كل سنة.

وقد أم المصلين إمام وخطيب مسجد الامل بزايو ” عبد الحميد القندوسي” حيث استرسل في خطبته عن فضائل
الشهر الحرام وتبيان شمائل الرسول الاكرم خلال هذا الشهر الكريم.واضاف ان اضحية العيد هي نعمة من الله تعالى واجب علينا نحن المسلمين التقرب بها الى الله تعالى،

وزاد خطيب وامام مسجد الامل الاستاذ عبد الحميد القندوسي ان سنة ابراهيم هي فضل عظيم للمسلمين لقوله تعالى “لن ينال الله لحومها ولكن يناله التقوى منكم”.حيث يعد هذا اليوم يوم فرح وسرور وصلة الرحم وتطهير القلوب من الواجب ان يأخذ المسلم بيد أخيه المسلم وان يتسامحوا ويتقربوا لان في ذلك جزاء عظيم عند الله.

وشدد كذلك على اطاعة الله في هذا اليوم المبارك بذكره وتسبيحه لا بالمعاصي والسلوكات التي لا ترضي الله، كما أشارة على ضرورة الالتفاتة لدار القرأن ومؤسسة دار البر للطالبات لقول رسول الله في حديثه ” فكلوا منها واطعموا ” ليتم في الأخير الختم بالدعاء للأسرة العلوية الشريفة والأمة الإسلامية جمعاء، وخص بالذكر الشعب الفلسطيني الصامد في وجه العدوان الصهيوني الغاشم، وبعد انتهاء الصلاة تبادل المصلون التهاني فيما بينهم في جو تميز بطابع أسري.

وبصم المنظمون على التنظيم الجيد على جميع المستويات في إنجاح أداء هذه الشعيرة، وقد عبر العديد من الحاضرين بالمصلى عن إعجابهم وسعادتهم بهذا التنظيم الذي أشرفت عليه جماعة زايو والسلطة المحلية ومندوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية بالناظور ورجال الأمن الوطني والقوات المساعدةوالوقاية المدنية .

عيدكم مبارك سعيد وكل عام وانتم بالف خير زوار ومتصفحي موقع الوضوح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *