الوضوح

شاركها

انتشال جثة شاب من سد لغراس وادي زا بإقليم تاوريرت

الوضوح.كوم

اهتزت صباح اليوم جماعة سيدي لحسن بإقليم تاوريرت على وقع فاجعة مؤلمة، حيث تم العثور على جثة شاب في الثلاثينيات من عمره في سد لغراس على وادي زا.

وبحسب مصادر محلية، فإن الشاب، الذي ينحدر من جماعة بني شبل، كان قد زار السد مساء أمس بغرض الترفيه، إلا أنه اختفى في ظروف غامضة.

وقد تم إبلاغ السلطات المحلية بالحادث، حيث باشرت عملية البحث عن الشاب.

وبعد جهود مضنية، تمكنت فرق الإنقاذ صباح اليوم من العثور على جثة الشاب في مياه السد.

وقد تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بتاوريرت، من أجل عرض الجثة على الطبيب الشرعي قبل تسليمها للدفن.

وفتحت السلطات الأمنية تحقيقا في ملابسات الحادث لتحديد أسبابه، فيما رجحت مصادر أن يكون الشاب قد تعرض للغرق أثناء السباحة في مياه السد.

وخلفت هذه الفاجعة حالة من الحزن والأسى بين عائلة الشاب وأصدقائه ومعارفه، الذين توافدوا إلى مكان الحادث للتعبير عن خالص تعازيهم ومواساتهم.

تعازينا الحارة لأسرة الفقيد، داعين الله أن يتغمده بواسع رحمته ويُسكنه فسيح جناته، وأن يمنح أهله الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *