الوضوح

شاركها

ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 34 ألفا و262 شهيدا منذ بدء الحرب

أعلنت وزارة الصحة بقطاع غزة، الأربعاء، ارتفاع حصيلة ضحايا الحرب الإسرائيلية إلى 34 ألفا و262 قتيلا و77 ألفا و229 مصابا، بعد مرور 201 يوما على اندلاعها.

جاء ذلك في تقريرها الإحصائي اليومي لعدد القتلى والجرحى الفلسطينيين جراء الحرب الإسرائيلية المتواصلة منذ 7 أكتوبر الماضي.

وأفادت الوزارة بـ « ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي إلى 34262 شهيدا، و77229 إصابة منذ السابع من أكتوبر الماضي ».

قالت إن « الاحتلال الإسرائيلي يرتكب 6 مجازر ضد العائلات في قطاع غزة، وصل منها للمستشفيات 79 شهيدا و86 إصابة، خلال الـ24 ساعة الماضية ».

وتابعت: « ما زال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات، ولا تستطيع طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم ».

يأتي ذلك بينما تجري استعدادات إسرائيلية لاجتياح محتمل لمدينة رفح جنوب القطاع رغم تحذيرات دولية من تداعياته، في ظل وجود نحو 1.4 مليون نازح بالمدينة دفعهم الجيش الإسرائيلي إليها بزعم أنها آمنة ثم شن عليها لاحقا غارات أسفرت عن قتلى وجرحى.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر حربا مدمرة على غزة خلفت عشرات الآلاف من القتلى والجرحى، معظمهم أطفال ونساء، وفق مصادر فلسطينية، ما استدعى محاكمة تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بدعوى « إبادة جماعية ».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *