الوضوح

شاركها

مركز تصفية الدم يعزز البنيات في الناظور

الوضوح.كوم

مواكبة منها لجهود تفعيل ورش الحماية الاجتماعية والصحية، وكذلك المساهمة في إعادة هيكلة وتحديث المنظومة الوطنية للصحة، انخرطت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ضمن مرحلتها الثالثة في إنجاز مجموعة من المشاريع التي تروم دعم قطاع الصحة.

وعلى مستوى إقليم الناظور أشرفت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية على إنجاز مجموعة من المشاريع والأنشطة التي توخت تحقيق الهدف الإستراتيجي الذي تبنته المبادرة الوطنية في مرحلتها الثالثة، من خلال برنامج دعم الرأسمال البشري للأجيال الصاعدة في محوره المتعلق بصحة الأم والطفل.

ويتعلق الأمر أيضا ببرنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، الذي يستهدف مجموعة من الفئات الاجتماعية التي تعاني من بعض الأمراض، مثل المصابين بالقصور الكلوي، والاختلالات العقلية والنفسية، والإدمان، والأشخاص في وضعية إعاقة.

وفي هذا الإطار يأتي مركز تصفية الدم بالناظور الذي شكل ثمرة شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووزارة الصحة والحماية الاجتماعية، ومجلس جهة الشرق، وكذا الجماعات الترابية التابعة لإقليم الناظور.

وفي هذا الصدد أكد رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم الناظور، محمد الورياشي، أن هذه الشراكة المهمة بين هؤلاء المتدخلين مكنت من توفير 12,8 مليون درهم لإنجاز هذا المشروع الذي يشكل قيمة مضافة لقطاع الصحة بالإقليم.

وأضاف الورياشي، في تصريح صحافي، أن هذا المركز الذي أنجز على مساحة 2036 مترا مربعا، ويتوفر على طابق أرضي وأربعة طوابق علوية، ساهم بفعالية في تنويع وتعزيز العرض الصحي بإقليم الناظور، وأيضا في تقريب خدمات تصفية الكلى من المرضى الذين كانوا يضطرون إلى التنقل خارج الإقليم للاستفادة من هذه الحصص.

من جانبها أكدت الدكتورة مريم أبو عمران، الطبيبة الاختصاصية في أمراض الكلى وتصفية الدم بالناظور، في تصريح مماثل، أن هذا المشروع، الذي تم تدشينه سنة 2022، يشكل إضافة نوعية لجهة الشرق عموما ولمدينة الناظور على وجه الخصوص في قطاع الصحة.

وأشارت أبو عمران إلى أن هذا المركز، الذي تبلغ طاقته الاستيعابية الإجمالية 48 سريرا، يؤمن حصص تصفية الدم للمرضى بحوالي 300 حصة في الشهر تقريبا، مبرزة، في هذا الصدد، أهمية ودور المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي مكنت من توفير ظروف ملائمة للمرضى الذين يستفيدون من حصص تصفية الدم، ومن جميع الأدوية ذات الصلة التي يحتاجونها.

ويهدف هذا المركز، الذي يتوفر على أربع قاعات لتصفية الدم، وقاعتين لمعالجة المياه، وصيدلية، بالإضافة إلى مكتبين وفضاء للاستقبال، إلى تعزيز العرض الصحي بالإقليم، والتكفل بمرضى القصور الكلوي، وتقريب الخدمات الصحية من المستفيدين.

وخلال المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019 – 2023) تم، على مستوى إقليم الناظور، إنجاز خمسة مشاريع في إطار محور صحة الأم والطفل، و10 مشاريع لدعم الفئات التي تعاني من الأمراض المزمنة، بتكلفة إجمالية بلغت 14,6 مليون درهم (منها 9,2 مليون درهم مساهمة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية)، وذلك لفائدة 2600 مستفيد ومستفيدة.

وتتوزع هذه المشاريع على اقتناء تجهيزات طبية لفائدة الأجنحة الخاصة بصحة الأم والطفل بالمستوصفات والمراكز الصحية، وأخرى لفائدة قاعات الولادة بالمستوصفات والمراكز الصحية.

ويتعلق الأمر أيضا باقتناء سيارة للخدمات الصحية المتنقلة لفائدة المصابين بداء فقدان المناعة المكتسبة، وبناء وتجهيز وكذا تسيير مراكز تصفية الدم وعلاج القصور الكلوي، بالإضافة إلى إصلاح وتجهيز مركز العلاج للمرضى النفسيين.

و م ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *