الوضوح

شاركها

التحرش يقيل مدرب سانتوس البرازيلي

الوضوح.كوم/ أ ف ب

استقال كليتون ليما، المدرب السابق للمنتخب البرازيلي للسيدات في كرة القدم، الإثنين، من منصبه كمدرب لفريق سانتوس، بعد أن واجه احتجاجات من اللاعبات بسبب اتهامات بالتحرش.

وقال النادي في بيان: “من أجل حماية عائلته ونزاهته ونادي سانتوس، قدم كليتون ليما استقالته” وتم قبولها.

وتابع البيان بأنّ ليما كان “هدفا للانتقادات وحتى التهديدات بالقتل” منذ إعادة تعيينه.

وتم التقاط صور لاعبات أتلتيكو مينيرو وأميركا مينيرو وهن يغطين أفواههن قبل انطلاق المباراة بينهما ضمن بطولة البرازيل للسيدات.

والتقطت الصور بشكل خاص لمدافعة أتلتيكو مينيرو، لايزا التي ترتدي القميص رقم 19، وهي تدير ظهرها، بينما قامت لاعبة من أميركا مينيرو برفع قميص النادي الذي يحمل الرقم نفسه.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع أظهرت لاعبتان أخريان الرقم 19 على قميصيهما خلال لقاء بين بالميراس وآفاي كيندرمان.

ويرمز الرقم 19 إلى عدد الرسائل المجهولة التي تم توجيهها في سبتمبر الماضي من قبل لاعبات إلى مجلس إدارة نادي سانتوس، اتهمت المدرب ليما (49 عاما) بـ “التحرش الأخلاقي والجنسي”، لاسيما خلال الحصة التدريبية أو النشاطات المرتبطة بالنادي.

وكان ليما، الذي نفى هذه الاتهامات، استقال من منصبه عندما سلطت وسائل الإعلام المحلية الضوء على هذه الاتهامات. لكن في غياب الأدلة بحسب النادي البرازيلي عاد بعد ذلك إلى سانتوس في بداية أبريل الحالي.

ودرب ليما فريق سيدات سانتوس 3 مرات (1999-2010، 2022-2023، ثم خلال العام الحالي) وقاده إلى اللقب المحلي عامي 2007 و2009؛ كما أشرف على تدريب منتخب البرازيل للسيدات، وفاز معه بكأس كوبا أميركا عام 2010.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *