الوضوح

شاركها

بونو يكشف سبب مغادرة إشبيلية

كشف الحارس الدولي المغربي ياسين بونو المحترف في صفوف فريق الهلال السعودي لكرة القدم، عن السبب الذي دفعه إلى مغادرة إشبيلية الإسباني، في الصيف الماضي.

وقال بونو في تصريح خص به الموقع الرسمي لإشبيلية: “في كل الأندية التي لعبت فيها، كنت بحاجة إلى وقت للتأقلم، لكن في إشبيلية تأقلمت بسرعة. إشبيلية سيظل دائمًا مكانًا خاصًا، لأنه النادي الذي وضعني في مكانة مهمة في عالم كرة القدم، وهي المدينة التي وُلد فيها ابني. كلنا نعرف كيف انتهت الأمور”.

وأضاف: “لم أكن على ما يرام. في العام الماضي كانت لدي مشاكل عائلية. كان علي أن أستمد القوة وكل خبرتي، لكنني لم أستطع. كنت بحاجة إلى تغيير من أجل صحتي العقلية. خوض التداريب، وأخذ قيلولة، ثم التفكير في التدريب في اليوم التالي. لو بقيت، لم يكن أدائي سيبقى هو نفسه”.

وتابع: “هذا هو حب النادي. كل ما قدمه لي النادي كان شيئًا لا يصدق، وسأحتفظ بذلك إلى الأبد. خضنا العديد من المباريات هذا العام (مع الهلال)، ولكن في أقرب وقت ممكن، سأذهب لزيارتكم في إشبيلية”.

وأوضح: “بالنسبة لي، إشبيلية ليس ناديا للاستقرار فيه. النادي يحتاج إلى أشخاص لديهم الرغبة في النجاح، والارتقاء به إلى القمة. لا يمكنك أن تكون في مكان وأنت تعلم أنك لا تملك الطاقة اللازمة. لقد كرست حياتي للنادي طيلة السنوات التي قضيتها هناك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *