الوضوح

شاركها

إسبانيا: مبادرة شعبية من أجل تسوية أوضاع المهاجرين

بدعم من أكثر من 600 ألف توقيع والعديد من المنظمات غير الحكومية، وصلت مبادرة تشريعية شعبية إلى الجلسة العامة لمجلس النواب في إسبانيا، اليوم الثلاثاء. وتدعو المبادرة إلى تسوية أوضاع حوالي نصف مليون أجنبي يعيشون في البلاد بدون أوراق ثبوتية وحقوق أساسية.

بدأت المبادرة منذ أكثر من عامين بحملة واسعة لجمع توقيعات من أجل تسوية أوضاع نحو نصف مليون أجنبي في إسبانيا. وفي شباط/فبراير 2023، أكدت الهيئة الانتخابية المركزية حصول المبادرة على النصف مليون توقيع اللازمة لبدء معالجتها البرلمانية، وتم تحويلها إلى مشروع قانون.

وهدف المبادرة محدد جدا وهو منح الحكومة ستة أشهر للموافقة على مرسوم ملكي بشأن إجراءات تسوية الوضع الإداري للأجانب الموجودين على الأراضي الوطنية قبل 1 شباط/فبراير2021. ويقول القائمون عليها إن المبادرة تحمي الحقوق الأساسية للأجانب وتساعدهم في المساهمة اقتصاديا في المجتمع، وأنها تساهم في تخطيط الخدمات العامة التي يحتاجها المواطنون وتحديد حجمها.

وتذكّر المبادرة أيضا بمساهمة المهاجرين غير النظاميين في القطاعات الأساسية في البلاد، مثل الرعاية وخدمات التوصيل إلى المنازل وجني الفاكهة والخضراوات، خاصة في فترة وباء كوفيد-19، معتبرة أن “المجتمع مدين بالامتنان لواحدة من أكثر فئاته ضعفا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *