الوضوح

شاركها

المحكمة تدين المنشط “مومو” ومتهميْن في “السرقة المفبركة” بالحبس النافذ

عبد الاله شبل

قضت المحكمة الزجرية الابتدائية بعين السبع في الدار البيضاء بإدانة المنشط الإذاعي محمد بوصفيحة، المعروف باسم “مومو”، بالحبس لمدة أربعة أشهر حبسا نافذا.

وفيما يتعلق بالمتهميْن الآخريْن اللذيْن تابعتهما النيابة العامة في حالة اعتقال، فقد قضت المحكمة بإدانة “أمين. ص” بالحبس لمدة 5 أشهر حبسا نافذا؛ فيما أدانت المتهم “مصطفى.” بالحبس لمدة 3 أشهر حبسا نافذا.

كما قضت المحكمة ذاتها بعدم قبول المطالب المدنية الموجهة من لدن شركة “هيت راديو”.

وكان “مومو” نفى أمام المحكمة معرفته المسبقة بالمتابعيْن في حالة اعتقال، مسجلا أن برامجه “لا تبحث عن المشاهدات، هدفنا هو برامج ترفيهية تقدم مسابقات في مواضيع مختلفة”.

يشار إلى أن النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية كانت قد تابعت محمد بوصفيحة في حالة سراح مقابل أداء كفالة مالية قدرها 10 ملايين سنتيم، بتهمة المشاركة في الإهانة وبث معطيات يعلم بعدم وجودها.

كما قررت النيابة العامة، عقب الاستماع إلى المتهمين في هذه القضية، متابعة شخصين بتهمة “اختلاق جريمة وهمية وإهانة هيئة منظمة”.

وكانت المصالح الأمنية بالدار البيضاء قد فتحت تحقيقا في فيديو تم تداوله على نطاق واسع، يعود إلى المحطة الإذاعية “هيت راديو”، يتحدث فيه أحد المتصلين بالإذاعة عن تعرضه لعملية سرقة هاتفه أثناء إجرائه الاتصال بها وتأكيده عدم تفاعل الأمن مع شكايته.

ومكنت الأبحاث، التي أجريت تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من توقيف المتورطين في اختلاق جريمة وهمية ونشر خبر زائف يمس بالإحساس بالأمن لدى المواطنين بواسطة الأنظمة المعلوماتية وإهانة هيئة منظمة عبر الإدلاء ببيانات زائفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *